تقرير أمريكي يكشف خسائر صافي دخل "أمريكانا للمطاعم"

{title}
أخبار دقيقة - دقيقة أخبار كشف تقرير حديث عن تراجع كبير في الأداء المالي لمطاعم "أمريكانا إنترناشيونال" -عملاق مطاعم الخدمة السريعة- في الربع الأول من عام 2024. وبحسب التقرير الصادر عن "فيردكت فود سيرفيس"، فقد انخفض صافي الدخل العائد إلى مساهمي الشركة الأم بنسبة 51.8% إلى 28 مليون دولار، بانخفاض حاد من 58.1 مليون دولار في الفترة نفسها من العام الماضي. وأمريكانا للمطاعم تُعد أكبر مشغل مطاعم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وكازاخستان، حيث تدير علامات تجارية عالمية منذ نحو 50 عاما مثل: دجاج كنتاكي، وبيتزا هت، وهارديز، وكريسبي كريم، وتي جي آي فرايدايز، إلى جانب بيتس كوفي ويمبي وتشكن تكا.​ وفي حديثها عن الأرقام المثيرة للقلق، أشارت مطاعم أمريكانا إلى العديد من العوامل المساهمة في الركود. وشمل ذلك انخفاض المبيعات الذي يعزى إلى الوضع الجيوسياسي السائد بسبب استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، ومناسبات موسمية كشهر رمضان، وزيادة رسوم الاستهلاك ونفقات الإيجار المرتبطة بافتتاح متاجر جديدة. وعلق متحدث باسم مطاعم أمريكانا في مقابلة حصرية مع "فيردكت فود سيرفيس" قائلا "لقد أثرت التحديات التي تفرضها البيئة الإقليمية الحالية، إلى جانب العوامل الموسمية مثل شهر رمضان، على أدائنا المالي بشكل كبير". وأعلنت مطاعم أمريكانا عن إجمالي إيرادات بلغ 493.5 مليون دولار للربع الأول من عام 2024، مما يمثل انخفاضا بنسبة 16% مقارنة بالربع الأول من عام 2023. وتم تسجيل 589.4 مليون دولار أميركي في الفترة المقابلة من العام الماضي، ويعزى ذلك في المقام الأول إلى انخفاض المبيعات على أساس المثل بالمثل. وتعصف حملة مقاطعة كبيرة بمطاعم الشركة وغيرها من الشركات الأخرى منذ اندلاع الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة نتيجة لدعم هذه الشركات إسرائيل وتوسيع استثماراتها فيها. وقد أعلنت شركات مماثلة منها ستاربكس عن خسائر كبيرة نتيجة لحملة المقاطعة. وردا على الاستفسارات حول الإستراتيجيات المستقبلية، أكدت إدارة مطاعم أمريكانا التزامها بتجاوز التحديات القائمة مع اغتنام فرص التوسع الإستراتيجي. وأمريكانا للمطاعم العالمية هي شركة مدرجة في سوق أبو ظبي للأوراق المالية والسوق السعودية للأوراق المالية (تداول). المصدر : الصحافة الأميركية